التفكير خارج الصندوق

6





الموضوع الذي سنتطرق له نوع ما ممتع لأنه قد يسبب تشنجات لصغار العقول مع مشكلات أخرى ، لا ... لا ...  ، الموضوع شيق و هناك الكثير ليقال فيه ،  هو التفكير خارج الصندوق ، نبدأ على بركة الله !


في أحد مقابلات العمل لدى شركة جوجل تم طرح سؤال مهم على بعض الأشخاص هذا السؤال كان في نهاية كل مقابلة و هو كالتالي :



 " في يوم من الأيام أردت شراء بعض التفاح ، و أخدت معك كيس يمكن أن يحمل في حدود 10 حبات من التفاح ، عند وصولك للسوق أو الماركت وجدت أنه هناك خصم  ناقص 50 بالمئة  على التفاح و أصبح بإمكانك شراء 20 حبة تفاح  ، و لكن الكيس الذي تحمل لا يمكنه حمل إلا 10 حبات ، ماذا تقترح كالحل لهذه المشكلة ؟! . " 


 بطبيعة الحال شركة جوجل دائما تعتمد على مثل هذه الأسئلة الغريبة لكي تختبر مدى تفكير الشخص و خصوصا ما يسمى بالتفكير خارج الصندوق أو " Thinking outside the box " .

حسنا لنعد إلى الوراء قليلا مع شركة جوجل مرة أخرى ، سبب إختلاف شركة جوجل عن عدة شركات هو نوع التفكير لدى العاملين عليها فعندما بدأت شركة جوجل أول مرة كمحرك بحث كان تصميمها بسيطا و لم يكن هناك تعقيدات في كيفية إستخدم منتوجاتها و هذا ما نلاحظه في منتوجاتها الحديثة أيضا رغم تطورها المستمر ، في حين أنه في زمن ظهور جوجل كانت محركات البحث المنافسة تعتمد على كثرة الألوان المزركشة و تعقيدات كثيرة في خيارات الإستخدام ، تبقى شركة جوجل مثال واحدا من بين العديد من الشركات التي أثبتث مكانتها بإعتمادها على التفكير خارج الصندوق  و أسس البساطة في نفس الوقت .

إعتمادك على هذا المبدأ في مجالات حياتك قد يغير من طريقة تعاملك مع الأمور و يمكنك من إيجاد حلول سهلة و منطقية لبعض المشاكل المعقدة مع لمسة إبداعية زائدة ، يكفي أن تغير زاوية رؤيتك حتى تتوضح لك الرؤية بشكل أفضل ، في نفس الوقت أنصحك بقراءة أحد الكتب المهمة في هذا السياق لرائد الأعمال " Bruce Walker " تحت إسم " Thinking outside the box " .

لهذا  أدعوك إلى التفكير خارج الصندوق لأنه قد يجعلك شخصية قوية و ينمي فيك نوع من الـ " Special branding " إعتبر تفكيرك كبصمة لا يمكن أن تكون طريقة عمل تفكيرك متشابهة كل و له طريقته و خواريزميته الخاصة ، ببساطة فكر خارج الصندوق و ستكون النتيجة هائلة و مبهرة ، و أخر نصائحي أن تكون صعب التقليد  .


إنتظر ... إنتظر ... ، لم ننتهي بعد ، لا تنسى مشاركتنا بجوابك حول لغز شركة جوجل في التعليقات و دمتم في أمان الله !






التعليقات

  1. لماذا في الأصل سأشتري 20 تفاحة و أنا في الأصل أحتاج ل10 فقط ؟

    ردحذف
  2. أشتري مامقداره 5 تفاحات لآخد 10 تفاحات وأوفر الباقي هههههه

    ردحذف
  3. ممكن رابط الكتاب مجانا =D !!

    ردحذف
  4. و اية المشكلة انى هشترى كيسة تانية و ادية هدية للاقرب الناس ليا :)

    ردحذف
  5. من قال اني أحتاج 20 تفاحة ... يا سلام لقد وفرنا بعض النقود

    ردحذف